@ دوز @ الفقهاء نجوم العرب @ دوز @
السلام على من اتبع الهدى اخوتنا في الله ان منتدى الفقهاء منكم واليكم ويسعى جاهدا لاستقطابكم والترحيب بكم اعضاء مهمين يفيدوا ويستفيدوا ويشرفوا بارائهم ومناقشاتهم البناءة فسجلتم اهلا ونزلتم سهلا .وان استعصى عليكم اي امر او اشكل عليكم فهم اي شيء فنحن في الخدمة وعليكم الاتصال اما بالرسائل الخاصة او عبر البريد الالكتروني
مع جزيل الشكر وحسن القبول



@ @منتدى اسلامي عام للرقية الشرعية والطب النبوي @
 

الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 {الطهارة} في الفقه المالكي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفقيه معالج بالرقية
Admin
Admin
avatar

الدلو عدد المساهمات : 1115
تاريخ التسجيل : 02/06/2009
العمر : 60

مُساهمةموضوع: {الطهارة} في الفقه المالكي    السبت 6 نوفمبر 2010 - 18:05

الطّهارة

هي النّظافة والنّزاهة من الأدناس والأوساخ (1).
قال تعالى: {وينزل عليكم من السماء ماء ليطهركم به} (الأنفال. الآية11).
وتستعمل مجازا في التنزيه عن العيوب والآثام (2)
قال تعالى: {خذ من اموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها} . (التوبة. الآية 104).
وقال تعالى : {انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت ويطهركم تطهيرا}.(الاحزاب الاية33).

تعريفها شرعا :
الطهارة صفة "حكمية" أي يحكم العقل - تبعا للشرع – بثبوتها وحصولها في نفسها .ومعنى "يستباح بها ما " أي يباح بها مثل الصلاة والطواف ومسّ المصحف .
ومعنى " منعه الحدث او حكم الخبث ، والخبث عين النجاسة ، والمانع من التلبس بالفعل المطلوب هو حكمها المترتب عليها عند اصابتها الشيء الطاهر أي أثرها الحكمي الذي حكم الشرع بانه مانع .

أقسام الطهارة :

من خلال التعريف يتبين ان للطهارة قسمين وهما :
اوّلا : طهارة الثّوب والبدن والمكان وتسمى طهارة الخبث .
ثانيا : طهارة ذات المصلي وتسمى طهارة الحدث .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(1) أنظر الذخيرة 154ج1.
(2) = = =


طهارة الحدث
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تعريف الحدث لغة : هو وجود الشيء بعد ان لم يكن .

تعريفه شرعا : له أربعة معان :

1 -- يطلق على الخارج .
2-- ويطلق نفس الخروج .
3-- ويطلق على الوصف الحكمي المقدر قيامه بأ لأعضاء قيام الأوصاف الحسية .
4—ويطلق على المنع المترتب على الثلاثة . لكن من الفقهاء من انكر هذا التعريف لأن المنع حكم الله ولا يليق تسميته بالحدث .

وينقسم الحدث بدوره الى قسمين :
الأول : حدث اصغر . الثاني : حدث اكبر . وسيأتي تفصيلها في باقي الوضوء والغسل .

طهارة الخبث
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تعريف الخبث لغة : هو صفة حكمية توجب لموصوفها منح استبا حة العبادة به او فيه . اي اذا لابست النجاسة الثوب او البدن أو المكان منعت من الصلاة . ولم تتعلق النجاسة بذات المصلي لأن ألمؤمن لا ينجس . والدليل (4) : < ما روي عن ابي هريرة أنه لقيه النبي  في طريق من طرق المدينة وهو جنب فآ نسل فذهب فاغتسل ففقده النبي  فلما جاء قال : أين كنت يا أبا هريرة ؟ > قال :<يا رسول الله لقيتني وأنا جنب فكرهت ان اجالسك حتى اغتسل > فقال  :سبحان الله ان المؤمن لا ينجس > رواه البخاري وغيره .وتنقسم النجاسة الى نجاسة حكم ونجاسة عين :فأما عين النجاسة --- أ ي جرمها --- فإنه يزال بالماء المطلق وبغير المطلق وبغير الماء . وأما حكم النجاسة وهو أثرها المترتب عليها والذي حكم الشارع بانه مانع فإنه لايزال الا بالماء الطهور .

والمراد بطهارة الخبث هو ازالة حكم النجاسة
(3) انظر القرافي الذخيرة 154 ج 1.
(4) انظر نفس المصدر 313 ج 1.


[/center]



.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد



[center][b][img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alfoukaha.nojoumarab.net
 
{الطهارة} في الفقه المالكي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
@ دوز @ الفقهاء نجوم العرب @ دوز @ :: 

@ ألمنتديات آلإسلامية @ :: الفقه المالكي

-
انتقل الى: